Monday, August 8, 2011

اطلع على الزيادة التدريجية في نقل الفوسفات الى رأس الخير


اطلع على الزيادة التدريجية في نقل الفوسفات الى رأس الخير

مجلس إدارة «سار» يتابع التشغيل التجريبي لخط التعدين


(سار) رفعت عدد العربات وكميات الفوسفات المنقولة في الرحلة الواحدة لتصل إلى 15000 طن
الرياض - «الرياض»
    توجه مجلس إدارة الشركة السعودية للخطوط الحديدية «سار» برئاسة أمين عام صندوق الاستثمارات العامة منصور الميمان في اجتماعه الذي عُقد امس الاول بخالص الشكر والعرفان لمقام خادم الحرمين الشريفين على الثقة الملكية الكريمة بتكليف شركة (سار) لتنفيذ الوصلة التي تربط رأس الخير بمدينة الجبيل الصناعية وبالموانئ وبمدينة الدمام ضمن مشروع سكة حديد الشمال - الجنوب، وأكد المجلس بأن الشركة ستسعى بكامل طاقتها لتكون على مستوى الثقة المولاة إياها من ولاة الأمر.
وقد ناقش المجلس سير العمل في مشاريع الشركة وكان من أبرزها ما تم إنجازه من خط الركاب والبضائع الذي يربط الرياض بالحديثة على الحدود الأردنية مروراً بسدير و القصيم وحائل والجوف، إضافة إلى ما تم في منافسات محطات وقطارات الركاب واعتماد الاستراتجيات المناسبة والجدول الزمني لطرح منافسات بالإضافة إلى مناقشة إنشاء وصلة رأس الخير - الجبيل - الدمام والشبكة الداخلية لمصانع وموانئ الجبيل الصناعية.
كما تابع المجلس ما تم إنجازه في مرحلة التشغيل التجريبي لقطار التعدين الذي أعلن عن بدايته وزير المالية ورئيس مجلس إدارة صندوق الاستثمارات العامة الدكتور إبراهيم بن عبدالعزيز العساف في شهر مايو من هذا العام.
وفي هذا الصدد أكد الرئيس التنفيذي لشركة (سار) الدكتور رميح بن محمد الرميح بأن مرحلة التشغيل التجريبي لقطار التعدين تسير على ما يرام وفق ما خطط له وقد شارفت هذه المرحلة على نهايتها. حيث تدرجت شركة (سار) في نقل الفوسفات من مناطق التعدين بمنجم حزم الجلاميد بمنطقة الحدود الشمالية إلى مصانع التكرير والمعالجة برأس الخير بالمنطقة الشرقية، فقد بدأت تلك المرحلة بأربع عربات وبحمولة إجمالية بلغت ٢٠٠ طن، تبع ذلك قطار بعشر عربات وحمولة إجمالية بلغت ٥٠٠ طن، تلى ذلك زيادة عدد العربات  والكميات المنقولة تدريجياً حتى بلغ طول قطار أخر رحلة ٢ كم زودت بقاطرتين وبعربات بلغ عددها ١٠٤ عربة، وبحمولة إجمالية بلغت ٩٠٠٠ طن تقريباً، قطع خلالها القطار مسافة ١٣٩٢ كم ماراً بخمس مناطق إدارية بدأ من منطقة الحدود الشمالية مرورا بمناطق الجوف، حائل، القصيم وصولا إلى المنطقة الشرقية.
وقد بين الدكتور الرميح بأن (سار) قد أطمئنت خلال هذه المرحلة على سلامة الخط الحديدي وجاهزيته للتشغيل التجاري، حيث سيتم زيادة عدد العربات وكميات الفوسفات المنقولة في الرحلة الواحدة لتصل إلى 15000 طن كما هو مخطط له.
ولأهمية الدور الذي تقوم به (سار) في خدمة الصناعات التعدينية أوضح سعادته بأن حمولة القطار الأخير بلغت ٩٠٠٠ طن أي ما يعادل حمولة ٣٦٠ شاحنة بمعنى أنه قد تم إبعاد ٣٦٠ شاحنة من  الخط الإسفلتي الذي يربط الجلاميد برأس الخير.
وأشار في هذا الصدد إلى أن الخطة التشغيلية مع شركة التعدين العربية السعودية (معادن) الوصول الطاقة الاستيعابية القصوى من نقل خام الفوسفات فيما تبقى من عام ٢٠١١م ونقل خمسة ملايين طن سنوياً بدء من عام 2012م. وفي عام 2014م ستقوم شركة (سار) بنقل خمسة ملايين طن سنوياً من خام البوكسايت من منجم البعيثة بمنطقة القصيم لمناطق تصنيع الالمونيوم التابعة لشركة (معادن) برأس الخير.
بدورة أوضح مدير التشغيل بشركة (سار) المهندس بدر بن علي العطني بأن تحميل الفوسفات يتم بمنجم الجلاميد من خلال صومعة ضخمة تستوعب ١٦٠٠٠ طن يمر من أسفلها القطار بسرعة منخفضة لكي يتم التحميل من الأبواب العلوية للعربات آليا دون الحاجة للتوقف، ويتم بعد ذلك غلق الأبواب العلوية للعربات لحماية الفوسفات من التطاير للخارج  ومنع دخول الشوائب إليه خلال الرحلة، وعند وصول قطار التعدين إلى رأس الخير يتم تفريغ حمولته من أبواب العربات السفلية إلى خندق مخصص ينقل الفوسفات آليا إلى مناطق تخرين الفوسفات قبل دخولها إلى مراكز المعالجة والتصنيع بشركة معادن للفوسفات.
ويبلغ طول خط سكة حديد الشمال - الجنوب 2400 كم تقريباً وهو يتكون من خطين رئيسيين:
الأول هو خط التعدين و الذي يمتد من مناجم الفوسفات بحزم الجلاميد بالمنطقة الشمالية إلى مناطق التصنيع برأس الخير على الخليج العربي مروراً بمناجم البوكسايت بالبعيثة بمنطقة القصيم.
والثاني هو خط الركاب و الشحن العام والذي يمتد من الرياض إلى الحديثة على الحدود الأردنية مروراً بسدير والقصيم وحائل والجوف. بالإضافة إلى تفريعة إلى البسيطا لنقل المنتجات الزراعية.

تحميل الفوسفات يتم بمنجم الجلاميد من خلال صومعة تستوعب 16 ألف طن

المصدر:


 
تابع القراءة: http://www.doaib.com/2010/07/open-external-links-in-new.html#ixzz1gRGkA71M